الموقف السياسي >رسالة لحاكم البحرين
رسالة لحاكم البحرين
رسالة لحاكم البحرين

يا حاكم البحرين ... أكتب لك بدون سابق معرفة أرجو أن لا تحصل، ولست حريصا عليها، ولا تعني لي شيئا. لعلّ أيامك الخالية وبطانتك المرائية لم تساعدك

على قراءة التاريخ جيدا ووقائعه وتقلباته ومصائر الحاكمين.‏

فلو راجعتَ معي مصير هؤلاء لرأيتَ أن ألقابهم وأموالهم وجيوشهم والمتزلفين من حولهم ما نفعتهم بشيء عند حاجتهم وفاقتهم.‏

هكذا السلاطين والجبابرة والفراعنة والملوك... ألا ترى أنّك أنت بذاتك عندما أضفتَ لنفسك لقب «ملِك» منذ سنوات لم يقدم ذلك شيئا ولم يؤخر؟!‏

الأمثلة من حولك ومن قبلك في من حكموا وظلموا عصية على الإحصاء، ولن تتغير سنن الدنيا قط أنملة و«الملك يبقى مع الكفر ولا يبقى مع الظلم»!‏

يا حاكم البحرين ...‏

الغريق لا ينقذ غريقا ، فكفاك أوهاما تدمغها الحقائق وتزهقها.‏

أنت أولا وثانيا وعاشرا، عبدٌ من عباد الله عزّ وجلّ ، لا تمنع عن نفسك مرضا ولا وهنا ولا ضعفا... وما تظنه مصدر قوة لك إن هو إلا سراب أو بيت عنكبوت .‏

ان غدا لناظره قريب:‏

ترى، لكن بعد فوات الأوان!‏

ونرى ... وسوف تكون عبرة لمن بعدك‏

والسلام‏