أيها العزيز >نهج الصالحين - العمر رأس المال 6
نهج الصالحين - العمر رأس المال 6
أيها العزيز ...

لا تكنُ ممن اقترب حسابُهم، وهم في غفلة معرضون، من الذين، نعوذ بالله تعالى، طبع الله على قلوبهم وسَمْعهم وأبصارهم، وأولئك هم الغافلون.


إعلمْ أيها عزيزي، حفِظك الله جلَّ جلالُه لصلاحك، وهداك لفلاحك، أنَّ اليومَ الذي أنت فيه، يومٌ جديد، وأنك عليه شاهد، وهو عليك شهيد... ولن تلقاهُ إلى يوم القيامة...

لعلَّك لا تعملُ في يومك الذي أنت فيه ، ولكنَّه يَعملُ فيك، ويُسجِّلُ عليك أقوالَكَ وأعمالَكَ، بل يُنقِضُ بمروره يوماً من أيام حياتك، وهكذا تِباعاً , حتى لا يُبْقى لك شيئاً...