أيها العزيز >نهج الصالحين - ذكر الله تعالى على كل حال 2
نهج الصالحين - ذكر الله تعالى على كل حال 2
أيها العزيز ...

ليس الهدفُ من جعل الذكر، في كل الحالات، كما ورد عن النبي (ص) إلا أن تُديم عبادتَك، وحياةَ قلبِك، وتهذيبَ نفسِك، وتطهيرَ روحكِ... وبذلك تبقى مع الله سبحانه، ويبقى اللهُ معك...
وليس بعدَ هذا الشرفِ، شرفٌ.

ورد عن مولانا امير المؤمنين(ع) في وصيَّته لإبْنه الحسن:
"وكن لله ذاكراً على كل حال"