المحاضرات >فضل يوم الجمعة
فضل يوم الجمعة
فضل يوم الجمعة

1- قال الصادق (ع) : من مات ما بين زوال الشمس يوم الخميس إلى زوال الشمس من يوم الجمعة من المؤمنين ، أعاذه الله من ضغطة القبر.

2- فلما سوّى رسول الله (ص) الصفوف بأُحد قام فخطب الناس فقال :‏

أيها الناس !....... ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فعليه الجمعة إلا صبيّاً أو امرأةً أو مريضاً أو عبداً مملوكاً ، ومَن استغنى عنها استغنى الله عنه والله غنيٌّ حميد.‏

3- قوله تعالى : { ومنهم من عاهد الله لئن آتانا من فضله لنصدقنّ ونكونن من الصالحين} ، قال الطبرسي رحمه الله : قيل نزلت في ثعلبة بن حاطب وكان من الأنصار ، قال للنبي (ص) : ادع الله أن يرزقني مالاً ، فقال : يا ثعلبة !.. قليلٌ تؤدّي شكره خيرٌ من كثير لا تطيقه ، أما لك في رسول الله (ص) أسوة ؟.. والذي نفسي بيده لو أردتُ أن تسير الجبال معي ذهباً وفضةً لسارت ، ثم أتاه بعد ذلك فقال :‏

يا رسول الله !.. ادع الله أن يرزقني مالاً ، والذي بعثك بالحقّ لئن رزقني الله مالاً لأعطينّ كلّ ذي حقّ حقّه ، فقال (ص) : اللهم !.. ارزق ثعلبة مالاً .‏

قال : فاتخذ غنماً فنمت كما ينمو الدود ، فضاقت عليه المدينة فتنحّى عنها فنزل وادياً من أوديتها ، ثم كثُرت نموّاً حتى تباعد من المدينة ، فاشتغل بذلك عن الجمعة والجماعة ، وبعث رسول الله (ص) المصدّق ليأخذ الصدقة فأبى وبخل ، وقال : ما هذه إلا أخت الجزية ، فقال رسول الله (ص) :‏

يا ويح ثعلبة !.. يا ويح ثعلبة !‏

4-وقال - رحمه الله - في قوله تعالى { وإذا رأوا تجارة } :‏

قال جابر بن عبد الله : أقبلت عيرٌ ونحن نصلّي مع رسول الله (ص) الجمعة فانفضّ الناس إليها ، فما بقي غير اثنى عشر رجلاً أنا فيهم ، فنزلت الآية .‏

وقال الحسن وأبو مالك : أصاب أهل المدينة جوعٌ وغلاء سعر ، فقدم دحية بن خليفة بتجارة زيت من الشام ، والنبي (ص) يخطب يوم الجمعة ، فلما رأوه قاموا إليه بالبقيع خشية أن يُسبقوا إليه ، فلم يبق مع النبي (ص) إلا رهطٌ فنزلت ، فقال (ص) : والذي نفسي بيده لو تتابعتم حتى لا يبقى أحدٌ منكم لسال بكم الوداي نارا‏

5- كان أمير المؤمنين (ع) إذا أراد أن يوبّخ الرجل يقول : والله لأنت أعجز من التارك الغسل يوم الجمعة ، وإنه لا يزال في طهر إلى الجمعة الأخرى‏

6- قال الصادق (ع) : أفٍّ للرجل المسلم !.. أن لا يفرغ نفسه في الأسبوع يوم الجمعة لأمر دينه ، فيسأل عنه‏

7- من خطبة له (ع) يوم الجمعة :‏

اللهم !.. صلِّ على محمد وآل محمد ، وبارك على محمد وآل محمد ، وتحّنن على محمّد وآل محمد ، وسلّم على محمد وآل محمد ، كأفضل ما صلّيت وباركت وترحّمت وتحنّنت وسلّمت على إبراهيم وآل إبراهيم إنّك حميد مجيد .‏

اللهم !.. أعطِ محمداً الوسيلة والشرّف والفضيلة والمنزلة الكريمة .‏

اللهم !.. اجعل محمداً وآل محمد أعظم الخلائق كلّهم شرفاً يوم القيامة ، وأقربهم منك مقعداً ، وأوجههم عندك يوم القيامة جاهاً ، وأفضلهم عندك منزلة ونصيباً .‏

اللهم !.. أعطِ محمداّ أشرف المقام ، وحباء السلام ، وشفاعة الإسلام .‏

اللهم !.. وألحقنا به غير خزاياً ولا ناكبين ولا نادمين ولا مبدلين إله الحق آمين .... الخبر .ص352‏

المصدر: روضة الكافي ص173‏

8-قال الباقر (ع) : إذا كان حين يبعث الله تبارك وتعالى العبادات بالأيام ، يعرفها الخلائق باسمها وحِلْيتها ، يقدمها يوم الجمعة له نورٌ ساطعٌ تتبعه ساير الأيام كأنّها عروسٌ كريمةٌ ذات وقار ، تُهدى إلى ذي حلم ويسار ، ثمّ يكون يوم الجمعة شاهداً وحافظاً لمَن سارع إلى الجمعة ، ثمّ يدخل المؤمنون الجنّة على قدر سبقهم إلى الجمعة‏

9- قال النبي (ص) : إذا كان يوم الجمعة كان على باب من أبواب المسجد ملائكة يكتبون الأوّل فالأول ، فإذا جلس الإمام طووا الصحف وجاؤا يستمعون الذكر‏

10- قال الصادق (ع) : إنّ المؤمن ليدعو في الحاجة ، فيؤخر الله حاجته التي سأل إلى يوم الجمعة ليخصّه بفضل يوم الجمعة ، وقال : مَن مات يوم الجمعة كُتب له براءةٌ من ضغطة القبر‏

11- قال علي (ع) : بأبي أنت وأمي يا رسول الله (ص) أخبرني عن يوم الجمعة ، فبكى رسول الله (ص) وقال :‏

سألتني عن يوم الجمعة ؟.. فقال : نعم ، فقال رسول الله (ص) :‏

تسمّيه الملائكة في السماء يوم المزيد :‏

يوم الجمعة يوم خلق الله فيه آدم (ع) .‏

يوم الجمعة يوم نفخ الله في آدم الروح .‏

يوم الجمعة يوم أسكن الله آدم فيه الجنّة .‏

يوم الجمعة يوم أسجد الله ملائكته لآدم .‏

يوم الجمعة يوم جمع الله فيه لآدم حواء .‏

يوم الجمعة يوم قال الله للنار : { كوني بردا وسلاما على إبراهيم } .‏

يوم الجمعة يوم أُستجيب فيه دعاء يعقوب (ع) .‏

يوم الجمعة يوم غفر الله فيه ذنب آدم .‏

يوم الجمعة يوم كشف الله فيه البلاء عن أيوب .‏

يوم الجمعة يوم فدى الله فيه إسماعيل بذبحٍ عظيم .‏

يوم الجمعة يوم خلق الله فيه السماوات والأرض وما بينهما .‏

يوم الجمعة يوم يُتخوّف فيه الهول وشدة القيامة والفزع الأكبر‏

12- قال الصادق (ع) : ليتزيّن أحدكم يوم الجمعة : يغتسل ، ويتطيّب ، ويسرّح لحيته ، ويلبس أنظف ثيابه ، وليتهيأ للجمعة ، وليكن عليه في ذلك اليوم السكينة والوقار ، وليُحسن عبادة ربه ، وليفعل الخير ما استطاع ، فإنّ الله يطّلع على الأرض ليضاعف الحسنات.‏

--------------------‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏

السيد سامي خضرا‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏

------------------‏