المحاضرات >حسن العشرة في العلاقة الزوجية
حسن العشرة في العلاقة الزوجية
حسن العشرة في العلاقة الزوجية

بسم الله الرحمن الرحيم.... قال اللهُ تعالى: وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ

بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (21)الروم‏

الحياة الزوجية آية من آيات الله عز وجل ...في أُنسها وإستكانتها.‏

المرأة وحسن العشرة مع زوجها:‏

أقرب الناس للزوج زوجته، والأقرب للزوجة زوجها، ولا تستمر الحياة الهانئة الزارعة للآخرة إلاَّ بحُسْن الخلق والمعاشرة.‏

عن مولانا أبي عبد الله عليه السلام قال:‏

إنَّ قوماً أتوا رسول الله صلَّى الله عليه وآله فقالوا:‏

يا رسول الله، إنَّا رأينا أُناساً يسجد بعضهم لبعض فقال رسول الله صلَّى الله عليه وآله: لو أمرتُ أحداً أن يسجد لأحد لأمرتُ المرأة أن تسجد لزوجها (وسائل الشيعة ج14، ح25313)‏

وعن موسى بن بكر، عن أبي إبراهيم عليه السلام قال:‏

جهاد المرأة حسن التبعُّل (وسائل الشيعة ج14، ح25314)‏

أهمية الحفاظ على الخصوصية بين الزوج والزوجة:‏

ومن أهم أمور حسن العشرة والتي لا يُستغنى عنها في الحياة الزوجية, الحفاظ على الخصوصية، وذلك لتبقى نضارة وحيوية وثبات العلاقة بين الزوج والزوجة في عمقها، ( ومن جملة ذلك الحفاظ على خصوصية الجسد وزينته وأن لا يكون مشاعاً للآخرين).‏

وهذا ما بدأنا نفتقده نتيجة ظروف محيطة, ومخالطة, وتأثر...‏

وأدنى مثال على ذلك الطِيب , فلا يجوز لها أن تتطيب لغيره فإن فعلت وجب إزالته.‏

ولا أن تظهر أمام الكتابية حتى لا تصف ذلك للآخرين....إلى أمور كثيرة أخرى, ونكتفي بمثل التطيب .‏

عن سعد بن أبي عمر الجلاب قال: قال أبو عبد الله عليه السلام: أيما امرأة باتت وزوجها عليها ساخط في حق لم يُتقبَّل منها صلاةٌ حتى يرضى عنها، وأيما امرأة تطيَّبت لغير زوجها لم يقبل اللَّهُ منها صلاةً حتى تغتسل من طيبها كغسلها من جنابتها (وسائل الشيعة ج14، ح25305)‏

وعن الحسن بن منذر، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ثلاثة لا تُقبل لهم صلاة: عبد آبق من مواليه حتى يضع يده في أيديهم، وامرأة باتت وزوجُها عليها ساخط، ورجل أمَّ قوماً وهم له كارهون (وسائل الشيعة ج14، ح25307)‏

وعن الوليد بن صبيح، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال رسول الله صلَّى الله عليه وآله: أي امرأة تطيَّبت (في عقاب الأعمال تطيَّبت لغير زوجها) وخرجت من بيتها فهي تُلعن حتَّى ترجع إلى بيتها متى ما رجعت (وسائل الشيعة ج14، ح25308)‏

وعن أبي عبد الله عليه السلام قال: لا ينبغي للمرأة أن تُجمِّر ثوبها إذا خرجت من بيتها.‏

( نلاحظ بوضوح من النصوص المتقدمة أهمية الحفاظ على الخصوصية بين الزوج والزوجة...)‏

وخير ذلك كثير كما أثبتت الوقائع.‏

الإصلاح بين الزوجين:‏

وأكَّد الإسلام على الإصلاح بشكل عام بين الأرحام والإخوان وأبناء المجتمع الإسلامي، لأنَّ وقوع الخلافات أمر مُنْتظر لا يستطيع أحدٌ منعه.‏

لكنَّ الإصلاح بين الزوجين فيه توصيات خاصة وحثٌ بشأنه, لأنَّ شؤون الناس لا تستقيم إلاَّ بصلاح العلاقة الزوجة.‏

في النص: «.... ومن مشى في إصلاح بين امرأة وزوجها أعطاه الله أجر ألف شهيد قتلوا في سبيل الله حقّاً، وكان له بكل خطوة يخطوها وبكل كلمة تكلم بها في ذلك عبادة سنة، قيام ليلها وصيام نهارها... (ثواب الأعمال ص249)‏

ملحق بالموضوع للإستشهاد‏

نكت تخدش الحياء:‏

طردت شركة أميركية الممثلة الكوميدية «ووبي غولدبرغ» بسبب إطلاقها نكتاً جنسية، وأعربت الشركة عن أسفها إذا كانت تلك النُكت قد خدشت حياء المستهلكين.‏

(السفير 16/7/2004)‏

أين غَيْرةُ المسلمين:‏

أثارت صور المتنافسات فيما يُسمَّى بمسابقة ملكة جمال الكون 2005 أمام بعض المواقع البوذية، غضب حماة الثقافة التايلندية، حيث التقطت هذه الصور خلال جولة في نهر «تشاو فاريا» وقرب المعابد البوذية على ضفاف نهر «وات ارون» وهن يلبسن لباس البحر. السفير 9/5/2005)‏

الألبسة الطويلة:‏

في القرن الـ 14 صارت السترات الطويلة، قصيرة في أوروبا وهو ما دفع الباب أوربانوس الخامس إلى السعي لحظر ارتدائها، إلا أنه لم يحقق نجاحاً.‏

(21/2/2006)‏

الزواج أفضل:‏

أظهرت دراسة أن الازواج يمكنهم أن يجمعوا ثروات أكبر بنسبة 93% من العازبين أو المطلقين.‏

(السفير 14/2/2006)‏

سيارات خاصة للنساء:‏

أسست بريطانيتان شركة «سيارات الأجرة الزهرية اللون» التي تؤمِّن خدمة خاصة للنساء وتقودها نساء حرصاً على سلامة الراكبات.‏

وتتعرض عشرات النساء سنوياً للاغتصاب في لندن من قبل سائقي سيارات أجرة... والعام الماضي بلغت حالات الاغتصاب 14 ألفاً.‏

(السفير 6/4/2006)‏